لماذا يجب انضمام عامل عن بعد إلى فريقك ؟

1667
لماذا يجب انضمام عامل عن بعد إلى فريقك ؟ ابحث عن موظف العمل فري لانسر

 عزّز نجاح مشروعك عن طريق عامل عن بعد: لقد اشتهر العمل الحر في السنوات الأخيرة بشكل سريع، وأصبحت الشركات بكافة أحجامها تدرك الفوائد المترتبة على الاستعانة بمهارات العمل الحرّ و توظيف عن بعد لعامل في فريق العمل بدلاً من محاولة الاستعانة بها داخل الشركة. فبالنسبة لمديري المشاريع الذين يعملون على مهام محددة، فإن سوق العمّال المستقلين و وظائف العمل عن بعد تفتح لك مجموعة واسعة من المهارات المتخصصة لتستفيد منها.

تظهر الأبحاث أن الشركات في مختلف أنحاء العالم تخطط لزيادة استخدام الخبرة المستقلّة التي يوفرها العامل الحرّ بنحو 60%. في عام 2013، ذكرت منصات العمل فري لانسر الشعبية، مثل “Elance” و”PeoplePerHour”، أن نحو 80% إلى 90% من عقود العمل الحرّ تمولها الشركات، لذا فإذا لم تكن تدرك الفوائد المترتبة على توظيف عن بعد لعامل حرّ لمساعدتك في مشروعك، فربما أنت خارج مجال التغطية.

لماذا تستأجر عاملا مستقلاً؟

هناك العديد من الفوائد المحددة لتوظيف خبير مستقل من أجل تنفيذ مشروعك. إليك بعض منها:

  1. الخبرة:

مهما كنت بارعا فيما تقوم به، فسيكون هناك دوما جانب من المشروع الذي سيضطرّك للاستعانة بعامل مستقل. سواء كنت تصمم تطبيقا، أو تكتب بيانا صحفيا، أو تصمم شعارا، إذا لم يكن لديك هذه المهارات المحددة في المنزل، فلماذا تضيع الوقت في القيام بذلك بنفسك؟ سيوفّر لك العاملون المستقلّون الكفاءات اللازمة في التخصصات التي تحتاجها حتى تتمكن من سد الثغرات في مهارات فريقك دون إنفاق المال على التجنيد والتدريب والتأمين.

  1. العقود المرنة:

على عكس عقد العمل الروتيني، لا يوجد للأعمال الحرة مدة دنيا أو قصوى. فبإمكانك أن تستأجر مساعدا لمدة شهر، يوم، أو حتى ساعة لإنجاز مهمة معينة، ابحث عن موظف حسب احتياجاتك.

تعمل بعض الشركات على المدى الطويل أيضا، مع العمّال المستقلين الّذين أثبتوا لهم جودة عملهم، بل إن بعضهم لا يزال يعمل لدى هذه الشركات، ولكن هذا نادر الحصول.

  1. تذوّق قبل أن تشتري:

لو قمت بشراء جزء من مشروعك من خلال وكالة، ستجد أن أسعار طلباتهم الإجمالية مغرية، وتحفزك على تقديم طلبيات كبيرة معهم قبل أن ترى إن خدماتهم جيدة بالفعل أم لا. هذا ليس هو الحال بالنسبة للعمّال المستقلين، فبإمكانك تسجيلهم في وظيفة قصيرة جدا لتقييم قدراتهم، كاختبار، وإذا نجحوا في ذلك، يمكنك مكافأتهم ببقيّة المشروع، أمّا إذا لم يرضك عملهم، فيمكنك الانتقال إلى عامل عن بعد آخر.

  1. الأفكار الجديدة:

لا يتعرض العامل عن بعد لنفس الضغط الذي يتعرض له فريق مشروعك. فهو ليس مقيدا بالتفاصيل اليومية لبيئة عملك. ليس لديهم أفكار مسبقة عن مشروعك أو أصحاب المصلحة. وبالتالي، استعانتك بعامل مستقل سيضمن لك مظهرا جديدا وطريقة تفكير منعشة تحفز الفريق ككلّ.

  1. عمل احترافي وموثوق فيه:

قد تعتقد أن العمل فري لانسر محفوف بالمخاطر؛ فرغم كل شيء، العامل المستقل ليس لديه مشرف، فمن سيتأكد من أنه سينهي المهمة أو أنّه يعمل عليها أصلا؟ ضع في اعتبارك أن العمّال المستقلين ليس لديهم شركة يختبئون خلفها. في الواقع، هم فقط بحاجة إلى سمعتهم الخاصة. فلا أحد منهم يرغب في وضع اسمه بجنب عمل ليس من أفضل أعماله، وكثيراً ما يوفّرون أطناناً من القيمة المضافة على أمل الحفاظ عليك كعميل حالي ومستقبلي في حالة توفّر مشاريع أخرى.

يمكنك توظيف مدير مشروع مستقل بسهولة كبيرة من خلال العديد من المنصات البريطانية والدولية، وفي العديد من الحالات، تكون المنصة نفسها محمية بالكامل من حيث الدفع والعائد على الاستثمار. ابحث عن موظف وقبل بدء العمل، تحقق من خبرة العامل المستقل، واسأل عن دورات إدارة المشاريع و وظائف العمل عن بعد التي أكملها وما هي مؤهلات إدارة المشاريع التي حصل عليها، كما سيكون بينك وبينه جدول اتصالات جيد حتى تتأكد من أنه سوف يؤدي المهمة الموكلة له بنجاح.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

9 + اثنا عشر =